الفن والمشاهير

وفاة الفنانة فوزية عبد العليم.. وهكذا نعاها محمد هنيدي

جسد نحيل بملامح جميلة شديدة البراءة والطفولة، وإطلالات قليلة على فترات زمنية متقطعة لكنها تترك بصمات واضحة في قلوب محبيها، هكذا كانت رحلة الفنانة الراحلة فوزية عبد العليم التي توفيت يوم الأحد الماضي ولم يعلن عن وفاتها إلا مساء اليوم، من خلال نعي نشرته ابنتها الدكتورة نيفين خليفة عبر حسابها على موقع الفيسبوك لتعلن فيه رحيل والدتها صاحبة الإطلالة الخفيفة والمميزة.

فوزية عبد العليم المرأة التي سطعت نجوميتها مع الألفية الجديدة، وتصدرت العديد من الأفلام التي شاركت فيها الفنانين الشباب ولكن كان للفنان محمد هنيدي النصيب الأعظم ولعل أبرزها دورها في فيلم “جاءنا البيان التالي” في شخصية  “أم علاء” والدة “علاء” الذي كانت تجمعه قصة حب مع “ميرفت” واللذين أصبحا فيما بعد “إفيه” شهيرا يتداول عبر رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

 

قدمت الراحلة عددًا من الأعمال الأخرى أبرزها مشاركتها مع الفنان كريم عبد العزيز في فيلم “حرامية كي جي تو”،  كما شاركت في فيلم “أفريكانو” حيث كانت تجسد دور جدة “بدر” الذي لعب دوره الفنان أحمد السقا، بخلاف ظهورها في الجزء السادس من مسلسل عائلة ونيس، ومسلسل السيت كوم العيادة، وشباب أول لاين، وفيلم “صاحب صاحبه” مع الفنان محمد هنيدي وأشرف عبد الباقي.

وقد اشتهرت الراحلة دائمًا بتقديم شخصية العجوز في معظم أدوارها والتي صاحبتها مساحة تمثيلية  صغيرة كانت تطل فيها الفنانة عبر مشاهد كوميدية عابرة تضفي بهجة على العمل بأكمله، ورغم قلة أدوارها إلا أنها تبقى عالقة في ذاكرة كثير من الجمهور لترحل في هدوء ويتعرف محبوها على خبر وفاتها من خلال نعي كتبته ابنتها مثلها مثل كثير من الفنانين الذين ظهروا فجأة وانطفأ وهجهم دون أن يشعر بهم أحد.

ولعل أبرزها مشاركاتها في فيلم “صاحب صاحبة” بصحبة الفنان محمد هنيدي وأشرف عبد الباقي، ونعاها محمد هنيدي عبر السوشيال ميديا قائلا “مع السلامة يا أم جاد” في إشارة للدور الذي لعبته في الفيلم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق