حول العالم

غرق 26 صيادا أمام شواطئ هندوراس

 

منارة سورية – هندوراس

 

لقي 26 صيادًا مصارعهم، يوم أمس الأربعاء، من جرّاء غرق زورق صيد كانوا على متنه قبالة الساحل الشرق لهندوراس في أميركا الوسطى.

 

وبحسب مصادر محلية فقد غرق زورق “كابيتان واللي” الذي كان يحمل على متنه 73 شخصًا على بعد 75 كم تقريبًا من رأس “غراسياس آ ديوس” قبالة الساحل الشرقي لهندوراس المطلّ على البحر الكاريبي.

 

وأفادت وسائل إعلام هندوراسية أنّ قبطان الزورق قضى غرقا في الحادث لكن بعد أن أطلق نداء استغاثة.

 

ووفق ذات المصادر، قال المتحدث باسم الجيش، الكابتن خوسيه ميزا “هناك 47 ناجيا و26 قتيلا”، مشيرا إلى أنّ هذه الأرقام مصدرها قطع تابعة لسلاح البحرية منتشرة في الكاريبي قبالة سواحل موسكويتا حيث غرق الزورق.

 

وأوضح المتحدّث العسكري أن السفينة “واللي” أبحرت من ميناء “غراسياس آ ديوس” إثر افتتاح موسم صيد الكركند الصخري، ولكنّها غرقت لأسباب لا تزال مجهولة بالقرب من جزيرة كايو جوردا على بعد حوالي 30 أو 40 ميلا بحريا من رأس “جراسياس آ ديوس”.

 

ولفت الكابتن ميزا إلى أنّه سيتمّ نقل الناجين وجثث الغرقى إلى بويرتو لمبيرا، عاصمة مقاطعة جراسياس آ ديوس.

 

وذكر الكابتن أنّ قارب صيد آخر يدعى “مستر فرانسيسلي”، كان قد غرق في نفس المنطقة قبل ساعات قليلة، وتم إنقاذ 40 شخصا كانوا على متنه في حين أنّ قدرته الاستيعابية القصوى تبلغ 31 شخصاً فقط.

وفتحت السلطات تحقيقا لجلاء ملابسات غرق هذين الزورقين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق