اخبار الصحة

شكوك بعد ظهور العلاج المثير للجدل

الفضة علاج الكورونا

غالبا ما تفرز الأزمات الصحية وتفشي الأمراض طبقة من الانتهازيين الذين يحاولون استغلال “جهل” الناس، وذلك بتسويق منتجات تعد بالشفاء والوقاية من الآفات، وهو ما تكرر مع فيروس “كورونا” المستجد مؤخرا.

ويزعم مسوّقو منتج يحمل اسم “سيلفر سوليوشن”، أنه قادر على الحماية من فيروس “كورونا” المستجد والقضاء عليه، وهو ما أعلنت عنه مختصة في “الطب الطبيعي” تدعى شيريل سيلمن عبر برنامج “جيم بيكر”.

وقالت شيريل خلال المقابلة، إن المنتج، وهو عبارة عن “فضة سائلة”، بمقدوره تعزيز الجهاز المناعي لدى البشر، وجعل الجسم أقل عرضة للتأثر بالفيروسات.

ولدى سؤالها عن جدوى المنتج بالنسبة لـ”كورونا”، قالت شيريل: “لقد اختبرنا الفضة السائلة على سلالات أخرى من كورونا، وتمكّن من القضاء عليها في غضون 12 ساعة”.

وأضافت شيريل: “توقف الفضة السائلة نشاط الفيروس وتقضي عليه، كما أنها تنشط الجهاز المناعي الذي يدخل أيضا المعركة بقوة”، حسبما نقلj مجلة “نيوزويك” الأميركية.

وسبق شيريل في الترويج للفضة السائلة، نشر موقع “Silver Health Institute” لمعلومات تؤكد فوائد الفضة في الحرب ضد كورونا، وفقا لموقع “غيزمودو” المتخصص بالأخبار العلمية والتقنية.

إلا أن “نيوزويك” اتصلت بسيلمان عبر موقعها على الإنترنت للحصول على مزيد من التعليق والتوضيح، لكنها لم تتلق ردا.

ورغم ادعاء شركات وجهات كثيرة بفوائد الفضة بشكلها السائل أو الهلامي، فإنه لا يوجد حتى الآن أي دليل علمي على ذلك، أو قدرته على الوقاية من “كورونا” وفق مختصين.

ويحذر الأطباء من العواقب الوخيمة لتناول الفضة بانتظام، حيث تتراكم الجرعات في الجسم، وتسبب في النهاية الإصابة بالمرض الذي يعرف باسم “أرجريا”، وهو تلوّن أزرق أو رمادي أو أسود يصيب الجلد والأغشية المخاطية من جراء رواسب الفضة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق