حول العالم

روسيا والسعودية تبحثان مشروع إطلاق أقمار صناعية

أعلن الصندوق الروسي للاستثمارات المباشرة Russian Direct Investment Fund (RDIF)، والشركة السعودية للتنمية والاستثمار التقني “تقنية” TAQNIA السعودية عن التعاون في مجال الفضاء.

وحسب موقع (روسيا اليوم)، أن ذلك تحديداً في مجال تطوير المجمع الفضائي الصاروخي روسي الصنع “ستارت – 1″، حيث جاء ذلك من خلال توقيع الاتفاقية الخاصة بهذا الشأن اليوم الاثنين، أثناء زيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين للرياض.

وأعلن الجانبان أنهما سيتعاونان في مجال تحديث مجمع “ستارت – 1” الفضائي الصاروخي وسيوظفان استثمارات لتطويره وجعله مشروعاً خاصاً في مصلحة روسيا والسعودية.

وتقضي الاتفاقية باتخاذ خطوات علمية وإنتاجية مشتركة من قبل الخبراء الروس والسعوديين فيما يتعلق بإنشاء مكونات إضافية للمجمع الفضائي بغية رفع مواصفاته والطلب عليه في السوق، وذلك لإطلاق الأقمار الصناعية الصغيرة الروسية والسعودية إلى مدار الأرض المنخفض.

وقال رئيس الصندوق الروسي للاستثمارات المباشرة (RDIF)، كيريل دميترييف، إن المشاركة في تحقيق المشروع والتصميم وإنتاج الصواريخ يضع أساساً متيناً لتحقيق مشاريع خاصة ذات أبعاد كبيرة في مجال إطلاق الأقمار الصناعية.

أما رئيس شركة TAQNIA السعودية، د. تركي بن سعود آل سعود، فعبر عن ارتياحه لتطوير الشراكة الروسية السعودية في مجال إطلاق الأقمار الصناعية الصغيرة. 

وكان رئيس مؤسسة الاستثمارات المباشرة الروسية،  كيريل دميترييف، قد أعلن في وقت سابق أن روسيا والملكة العربية السعودية، بصدد بحث مشروع لإطلاق قمر صناعي من أراضي المملكة، فيما لم يذكر أي تفاصيل أخرى تخص المشروع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق