حول العالم

تصريح رئيس الصيني وتحول المرض إلى وباء

بالأرقام فإن عدد الحالات التي أعلنت الصين

صرّح الرئيس الصيني شي جين بينغ، الثلاثاء، أن بلاده تخوض معركة خطيرة ضد فيروس كورونا المستجدّ الذي وصفه بأنه “شيطان”، وتعهّد بالشفافية في الجهود التي تبذلها الحكومة لاحتواء المرض.

وقال شي، في لقاء مع مدير منظمة الصحة العالمية،: “الوباء العقاب، ولا يمكننا أن نتركه يختبئ”.

وأضاف: “لطالما تبنّت الحكومة الصينية موقفا منفتحا وشفافا ومسؤولا للكشف في أسرع وقت ممكن عن معلومات بشأن الوباء”،

وبلغ عدد قتلى الوباء الجديد في الصين 106، وفقا لما أعلنته السلطات، من بين أكثر من 4500 حالة إصابة بالفيروس الذي ينتقل عبر الجهاز التنفسي.

إجراءات استثنائية

ودفع “كورونا” السلطات الصينية إلى اتخاذ إجراءات استثنائية، أبرزها إغلاق مدن بأكملها في هوبي، المقاطعة الواقعة وسط البلاد التي تضم مدينة ووهان حيث بدأ تفشي المرض في ديسمبر من العام الماضي.

وبالأرقام، فإن عدد الحالات التي أعلنت الصين إصابتها بالمرض، بلغ 4515، منها 1771 إصابة اكتشفت فقط يوم الاثنين، بالإضافة إلى 8 إصابات في هونغ كونغ و5 في ماكاو، أما الوفيات، وعددها 106 على الأقل، فجميعها في مقاطعة هوبي.

ورغم غموض المرض وعدم وجود أدلة دامغة على مصدره حتى الآن، فإن خبراء الصحة الصينيين يرجحون أن الحيوانات تلعب دورا كبيرا في نشره.

وعلى المستوى العالمي، اتخذت الدول تباعا إجراءات وقائية لمنع دخول الفيروس إليها، لا سيما فيما يتعلق بالرحلات القادمة من الصين، بينما دخل العالم فيما يشبه حالة الطوارئ الصحية لمنع تحول المرض إلى وباء.

كما تتسابق الدول على سحب رعاياها وبعثاتها الدبلوماسية وأسرهم من الصين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق